المخيم الصيفي لشعب الجمعية بغليزان

نظم المكتب الولائي المخيم الصيفي الثالث  بشاطيء بحارة الذي يقع في بلدية أولاد بوغالم  والذي يعد من أجمل شواطيء ولاية مستغانم، طول شريطه الساحلي 9 كلم و200 م، وانطلق المخيم  يوم الأربعاء21شعبان3431ـ   الموفق لـ 11 جويلية 2201م  ودام أربعة ايام، تحت شعار  ” الدعوة الى الله همٌ هِمًَة “

شارك فيه   8 شعب بلدية ولاية غليزان ( غليزان ، واد رهيو ،الحمادنة ، جديوية ، سيدي سعادة ، زمورة ، مديونة ، القطار)و بلغ عدد المخيمين أكثر من 120 نصفهم طلبة ( طلبة الجامعة + ثانوية+ رابعة متوسط)

وكان يوم الأربعاء 11جويلية2012 ميوم وصول الأعضاء الى مقر المخيم  ، وفي الليل افتتح المخيم من طرف رئيس المكتب الولائي لبيوض ابراهيم بعد كلمة الشيخ بن عودة حيرش الذي نوه بأهمية المخيم ودوره الدعوي والتربوي وكذلك التعارف بين أعضاء الجمعية من مختلف البلديات وعرج على عنوان الشعار هو الدعوة الى الله

وسطر المكتب المنظم للمخيم برنامجا راعى فيه من كل الجوانب شملت ندوات و محاضرات وسباحة ورياضة وأناشيد و مسرحيات ومسابقة قرآنية وفكرية .

برنامج المخيم

رقم

الساعة

طبيعة البرنامج

01

4:00 سا

صلاة الصبح + حديث الصباح + أذكار الصباح

02

4:30 سا

فترة نوم

03

8:30 سا

فطور الصباح

04

9:00 سا

ندوة الصباح

05

11:00سا

فترة حرة : سباحة وتجوال

06

13:30سا

صلاة الظهر

07

13:45 سا

وجبة الغداء

08

14:00 سا

فترة قيلولة

09

15:30 سا

فترة حرة

10

17:00 سا

صلاة العصر + أذكار المساء + وجبة العصورنة

11

18:00 سا

فترة رياضة + سباحة

12

20:15 سا

صلاة المغرب

13

20:30 سا

محاضرة

14

22:00سا

صلاة العشاء

15

22:30 سا

وجبة العشاء

16

23:00 سا

سمر

17

00:00

انتهاء البرنامج

وزار المخيم يوم السبت 14 جويلية2012 معضوا المكتب الوطني الدكتور عبد المجيد بيرم والأستاذ التهامي مجوري وبلبيوض المليود رئيس المكتب الولائي لمستغانم وأعضاء مكتب بلدية عشعاشة وحضروا مأدبة غداء في المخيم  حيث شاركوا في الصبيحة حفل نظم في عشعاشة من طرف المكتب البلدي بمناسبة العيد الخمسين للإستقلال ، وزار في نفس اليوم الشيخ مصطفى غلام امام مسجد الحمري بوهران .

وبعد صلاة العصر نظم لقاء تكلم خلاله كل من الدكتور عبدالمجيد بيرم والأستاذ مجوري مبرزين دور الجمعية في مجال الدعوة الى الله والتربية وأهمية الشباب منذ تأسيس الجمعية الى الآن .

وأخذ الكلمة الشيخ مصطفى غلام مطلا من شرفة بنية المخيم مماثلا لشيخ ابن باديس في شرفة دار الحديث .

وافتراق الجمع وكلهم أمل في حضور مثل هذه المحطات الهامة .

وأختتم المخيم يوم 14جويلية2012 مبحفل قيم كُرِم فيه مجموعة من الحاضرين بما فيهم فريق كرة القدم الفائز بالدورة الرياضية التي نظمتها إدارة المخيم

وكان المخيم ناجحا بشهادة كل المخيمين وفي جميع الميادن ( ثقافيا ، ترفيا ، اصطيافيا ، رياضيا ، اطعاما وتنظيما ، وأخويا )

ملاحظة : نرجو من الشعب البلدية الغير مشاركة ان تلتحق بالمخيمات القادمة ان شاء الله .

تغريدات الجمعية