الحدث

توصيات ملتقى التراث الثوري لجمعية العلماء بولاية بشار

BECHAR COLLOQUE وبمناسبة إحياء 29/12/2012 هـ الموافق لـ 1434 صفر 15في يوم اليوم الوطني للتراث، وفي إطار خمسينية استرجاع السيادة الوطنية، انعقد الملتقى الولائي الأول لجمعية العلماء لشعبة بشار تحت رعاية السيد والي الولاية وبإشراف مديرية الثقافة ومشاركة مديرية الشؤون الدينية والأوقاف وبحضور وفد من المكتب الوطني للجمعية ووفد عن شعبة ولاية الشلف تحت شعار: (التراث الثوري لجمعية العلماء المسلمين الجزائريين) وبعد المداخلات من السادة الأساتذة والمشايخ، خلص الملتقى إلى التوصيات التالية: .

1-السعي لتأسيس ملتقى ولائي سنوي تحتضنه ولاية بشار تتنوع  مواضيعه من سنة لأخرى يتناول المواضيع التي وهبت الجمعية نفسها لها خدمة للمجتمع والأمة. .

2-اقتراح جائزة باسم جمعية العلماء المسلمين الجزائريين تمنح  سنويا لأحسن بحث علمي في مختلف الميادين.

3. العمل على إيصال رسالة جمعية العلماء لجميع فئات المجتمع 3 من خلال الاتصال الوثيق بين جميع الهيئات والمنظمات، خاصة عنصر الشباب. .

4-دعوة رجال التربية والثقافة والأئمة وجميع نخبة ولاية بشار 4 لضرورة الاشتراك في جريدة البصائر والسعي لتوزيعها، وحبذا لو اشتركت فيها المؤسسات مثل المساجد والمؤسسات التعليمية.

5-. ضرورة استغلال التكنولوجيا الحديثة للتعريف بتراث الجمعية من 5 خلال فتح صفحة للشعبة على مواقع التواصل الاجتماعي على الإنترنت، وكذا إعداد الأشرطة الوثائقية الخاصة بتراث الجمعية.

6. تحقيق التواصل بين مختلف علماء المنطقة وبين سائر علماء  الجزائر، خاصة إذا علمنا أن الجمعية مفتوحة لجميع الطاقات العلمية بالجزائر، مع استثمار جهودهم في خدمة مبادئ الجمعية وصالح الدين والوطن.

أوسمة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق