أحداث دولية

أحداث دولية متنوعة

MONDE: الجوع يقتل رضيعين يومياً في دمشق

 أوضحت صحيفة “لوموند” الفرنسية أن نظام الأسد يقوم بـ”استراتيجية الاختناق”، عبر حصار مقاتلي المعارضة وتهديد المدنيين وتجويعهم ومنع المساعدات من الدخول إليهم لإجبار المقاتلين على الاستسلام، ما أسفر عن وفاة رضيعين على الأقل يومياً جراء الجوع في دمشق.

وقالت الصحيفة اليوم الخميس إن النظام السوري يجوع السكان، ويستخدم المساعدات الإنسانية كسلاح بلا ضمير، في سعيه للضغط على المعارضة.

وقالت الصحيفة إن الوضع كارثي لسكان الأحياء المحاصرة، الذين يشوون الفئران ويأكلونها، بعد استفحال الجوع وانقطاع الغذاء عنهم بسبب الحصار الشديد الذي تفرضه قوات الأمن التابعة للنظام، وبعد انقطاع الماء والكهرباء عن معظم البيوت والشقق بسبب القصف والدمار، يكافح الناس الموت البطيء في ظروف مروعة. 

وكالات

أفريقيا الوسطى: ميليشيات نصرانية تجبر المسلمين على ترك منازلهم

 ذكرت صحف إلكترونية إفريقية أن الأحياء التي يسكنها المسلمون في العاصمة بانغي بأفريقيا الوسطى أصبحت صامتة ومخيفة وفارغة تمامًا من سكانها، وكل المنازل هناك نُهبت تمامًا، وقد أزيلت حتى الأبواب الأمامية للمنازل، وأصبحت غير صالحة للسكن فيها.

وبحسب موقع “أوول أفريكا” الأفريقي، فإن معظم سكان البلدة من المسلمين فروا، أو هُجِّروا قسرًا من قبل الهجمات الشرسة التي تقوم بها ميليشيات “البالاكا” النصرانية.

وأشار الموقع إلى أن السكان المشردين الآخرين الذين تحدوا نقاط التفتيش بحثًا عن ملجأ في العاصمة يروون قصصًا مشابهة من التحديات الصعبة التي واجهتهم.

وأفاد الموقع أنه إذا لم يتم فعل أي شيء لكبح جماح ميليشيات البالاكا، فهناك خطر حقيقي على المسلمين من أن العديد من أعضاء الأقلية المسلمة قد ينتهي بهم الأمر إلى رحلة في اتجاه واحد للخروج من البلاد.

يذكر أنه قتل عشرة أشخاص على الأقل خلال الأسبوع الماضي جراء أعمال عنف جديدة في عاصمة أفريقيا الوسطى بانغي، بالتزامن مع استعداد الرئيسة الانتقالية سمبا بنزا لأداء اليمين، وتعيين رئيس للوزراء اليوم الخميس.

وسقط القتلى في اشتباكات بين مقاتلي سيليكا والميليشيات “المسيحية” المعروفة باسم مناهضي بلاكا (المليشيات المسيحية) قرب معسكر كاسايي في بانغي، بحسب الجزيرة نت.

وقال شهود عيان: إنهم شاهدوا جثث ستة من عناصر سيليكا أمام السجن المركزي وأربعة مدنيين على أطراف السجن، فيما أوضح مصدر دبلوماسي أن “أربعة من سيليكا كانوا في السجن قتلوا على أيدي المليشيات المسيحية”.

وكالات

دبي تمنع مؤتمرًا صحافيًّا لـ”هيومن رايتس ووتش

أكدت منظمة الدفاع عن حقوق الإنسان “هيومن رايتس ووتش” أنها تم منعها من إقامة مؤتمر صحافي في دبي للكشف عن تقرير تنتقد فيه دولة الإمارات العربية المتحدة.

وقالت المنظمة التي مقرها نيويورك في بيان: إنها حجزت منذ شهر قاعة في فندق في دبي لإجراء المؤتمر الصحافي الذي كان مقررًا أن يعقد الخميس، وذلك للكشف عن تقريرها للعام 2014 حول وضع حقوق الإنسان في الإمارات.

وذكرت المنظمة في البيان أن “إدارة الفندق أبلغت هيومن رايتس ووتش أنه تم إلغاء الحجز؛ لأنه يجب الحصول على تصريح من السلطات” لعقد المؤتمر الصحافي.

وقالت مديرة المنظمة للشرق الأوسط وشمال أفريقيا سارة لي ويتسون في البيان: إن “منع هيومن رايتس ووتش من إقامة مؤتمر صحافي في الإمارات يظهر للأسف التهديدات المتزايدة على حرية التعبير في هذا البلد”.

والتقرير الذي كان يفترض أن تكشف عنه المنظمة خلال المؤتمر الصحافي، يتهم الإمارات بـ”الاستمرار في استهداف حرية التعبير والتجمع”.

وتقول المنظمة في التقرير: إن الحكومة الإماراتية “تعتقل اعتباطيًّا عددًا كبيرًا من الأشخاص الذين تشتبه بعلاقاتهم مع مجموعات إسلامية محلية أو عالمية”.

كما اعتبرت المنظمة أن أحكام السجن الصادرة ضد 69 إسلاميًّا في يوليو أتت بعد “محاكمة جائرة تم خلالها الكشف عن أدلة حول ممارسة التعذيب بشكل منهجي في مقار أمن الدولة”.

وكالات

13مبادرة لتعزيز “المدينة” عاصمة للثقافة الإسلامية

 قدمت السعودية مقترحين لعمل ثقافي إسلامي، من خلال المؤتمر الإسلامي الثامن لوزراء الثقافة في دول منظمة التعاون الإسلامي، الذي اختتم في المدينة المنورة يوم الخميس21 ربيع الاول 1435هـ الموافق لـ23/01/2014م.

وقدم وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالعزيز خوجة المقترحات باسم السعودية طرحها في حفل المؤتمر، وتمثلت في عملين ثقافيين مشتركين؛ يتمثل الأول منهما في إنشاء “مشروع بوابة المدينة المنورة الإلكترونية للثقافة في العالم الإسلامي”، ويمكن لكل دولة إسلامية عرض ما تريد عن المعالم الثقافية أو النماذج البارزة لديها، والتعريف بما لديها من منجزات في مختلف الفنون والآداب والعلوم. فيما يتمثل المقترح الآخر في “مشروع ببلوغرافيا المبدعين في العالم الإسلامي في مجال الفنون والآداب”.

وفيما تستهدف المبادرات تعزيز مكانة المدينة المنورة كعاصمة أبدية للثقافة الإسلامية، جاءت أبرز المبادرات متمثلة في: (واحة القرآن) التي تهدف إلى أن تكون المدينة المنورة مركزًا إسلاميًّا حضاريًّا ثقافيًّا ودعويًّا، وواجهة تعكس تاريخ الدين والحضارة الإسلامية واستعادة الهوية التراثية والثقافية والتاريخية للمدينة المنورة، وتتكون من عدة عناصر، أهمها قاعات للتنزيل والترتيل وعلوم القرآن الكريم، يكون العرض وفق التسلسل التاريخي من قبل ظهور الإسلام إلى العصر الحديث.

وتشمل سلسلة المبادرات تأسيس مركز ديني وثقافي واجتماعي في منطقة قباء، حيث سيشتمل المشروع على عناصر ثقافية متعددة من متاحف ومراكز علمية، ومن ضمن المبادرات نقل معرض محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم إلى موقع دائم في المدينة المنورة، وإضافة بعض الجوانب إليه، فيما تستهدف مبادرة معارض الغزوات تصميم وتنفيذ عدة معارض متخصصة ودائمة عن غزوات الرسول صلى الله عليه وسلم، مثل غزوة أحد وغزوة بدر وغزوة الخندق، وذلك بالقرب من مواقعها التاريخية لتخدم الزائرين، وتعرفهم بتلك الغزوات وفق أحدث العروض والتقنيات.

أما مبادرة مركز التراث المخطوط في المدينة المنورة فهي تختص في إنشاء مركز متخصص لحفظ التراث المخطوط والعناية به.

وتتضمن مبادرة الحي المديني في حديقة الملك فهد إنشاء حي مديني يستعيد الصورة الماضية للمدينة المنورة، وترسخ التراث الخاص بها في أذهان الأجيال، وتهدف هذه المبادرة إلى إعادة تشكيل واقع المدينة المنورة التاريخي والعمراني والحضاري وإرثها التاريخي.

أيضًا شملت المبادرات تأسيس مركز متخصص ومتطور في الدراسات والأبحاث الخاصة بالعمارة الإسلامية، ومن ضمن تلك المبادرات ما يتصل بتطوير أعمال مركز بحوث ودراسات المدينة المنورة، وتخصيص مبنى علمي متكامل ليحقق أهدافه التي أسس من أجلها، وبرنامج الترجمة الإثرائية الذي يتمثل في إنشاء مركز متخصص للترجمة في المملكة، مقره المدينة المنورة، ليتولى تنفيذ برنامج شامل في الترجمة للعلوم من اللغة العربية وإليها وفق ما يخدم الثقافة العربية والإسلامية.

وكالات

 

ميانمار ضمن 27 دولة في العالم تنتهك حقوق الإنسان

 نشرت وزارة الخارجية البريطانية تقريرًا أوضح أن ميانمار (بورما) من بين 27 دولة تنتهك حقوق الإنسان والديمقراطية في العالم.

ويسلط التقرير الضوء على سياسات وقلق المملكة المتحدة بشأن قضايا رئيسة في مجال حقوق الإنسان، ويشمل 27 دولة وضعها مقلق وبها خروقات خطيرة لحقوق الإنسان.

ويصدر التقرير كل ثلاثة أشهر، لنشر تحديثات عن الدول المثيرة للقلق لتسليط الضوء على الأحداث الرئيسة لحقوق الإنسان فيها، وتقديم تقرير عن الإجراءات التي اتخذت في المملكة المتحدة.

كما يهدف التقرير إلى إبلاغ البرلمان، والمنظمات غير الحكومية، وعامة الجمهور، عن عمل وزارة الخارجية في مجال حقوق الإنسان.

يذكر أنه وصل وفد رفيع المستوى من منظمات دولية حقوقية إلى ولاية أراكان للاطلاع على وضع الأقلية الروهنجية (المسلمة) والمذابح التي تتعرض لها.

وكشف مصدر مطلع لوكالة أنباء أراكان أن كل المحاولات التي قام بها الوفد للدخول إلى المناطق المتضررة من العنف، وخصوصًا إلى جهة مدينة منغدو التي تشهد حاليًا مذابح بوذية ضد المسلمين – باءت بالفشل.

وكالات

مجلة أمريكية: صراع بين الكونجرس والبيت الأبيض حول إيران

ذكرت مجلة «كومنتاري» الأمريكية أنه خلال الأسابيع الماضية كانت هناك مساع حثيثة من البيت الأبيض لوقف قرار الكونجرس بفرض عقوبات جديدة على إيران، حال فشل المحادثات النووية.

وأشارت – في تقرير على موقعها الإلكتروني – إلى أنه على الرغم من دعم 58 سيناتورًا بالكونجرس تشريعًا مقترحًا بتشديد القيود على إجراء معاملات تجارية مع النظام الإيراني، إلا أنه يبدو أن إدارة الرئيس باراك أوباما باتت صاحبة اليد الطولى في هذا الصراع.

وأشارت المجلة إلى مزاعم زائفة مفادها أن هؤلاء الذين يريدون تخويل أوباما المزيد من النفوذ في الجولة المقبلة من المفاوضات ينشدون اللجوء للقوة، فضلًا عن الحل الدبلوماسي، بينما الحقيقة تنافي ذلك تمامًا بحسب المجلة التي رأت أن الأمل الوحيد للتوصل إلى اتفاق يحول دون وصول واشنطن إلى نقطة تجد نفسها محصورة بين خياري اللجوء للعنف أو حيازة إيران لسلاح نووي.

ورجحت «كومنتاري» أن تكون هذه المشادات من قبل معظم أعضاء الكونجرس مجرد تمهيد لصراع حقيقي بشأن إيران سيشهده العام 2014.

ونقلت المجلة عن مصادر مطلعة القول: إن البيت الأبيض قلق من مراقبة الكونجرس للصفقة ومن مطالبه بتشديد القيود النووية على طهران في مقابل تخفيف العقوبات، كما رصدت أحاديث لمستشارين كبار بالبيت الأبيض حول طرق رفع العقوبات دون الوقوف على مغبة هذا التحرك.

وكالات

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق