الملتقيات والندواتنشاطات الجمعية

ندوة علمية حول الشيخ الطيب العقبي وجهوده الإصلاحية

  اختتمت مساء يوم الجمعة 20 جوان 2014 أشغال الندوة التاريخية والفكرية التي نظمتها جمعية العلماء المسلمين الجزائريين حول “الشيخ الطيب العقبي وجهوده الإصلاحية” في نادي الترقي الكائن بساحة الشهداء (الجزائر العاصمة).أدارها   مدير النادي الشيخ حسين بوطاوي، وشارك فيها الدكتور محمد الأمين بلغيت أستاذ بكلية العلوم الإسلامية (جامعة الجزائر 1)، والدكتور مولود عويمر أستاذ بكلية العلوم الإنسانية (جامعة الجزائر 2)، ورئيس تحرير جريدة البصائر. ألقى الدكتور بلغيت محاضرة تناول خلالها المحطات الكبرى في حياة الشيخ العقبي، بينما قدم الدكتور عويمر محاضرة عنوانها: “ ماذا نستفيد اليوم من تجارب الشيخ العقبي الإصلاحية؟”
وبعد انتهاء أعمال هذه الندوة وأداء صلاة العصر، قام الأستاذان المحاضران -رفقة مدير النادي وأحد معلمي مدرسته العربية- بزيارة الشيخ سليمان بشنون في بيته الواقع في ساحة البريد المركزي. والشيخ بشنون عمل أستاذا في معهد عبد الحميد بن باديس في الخمسينات، وهو يناهز اليوم 91 عاما، شفاه الله وأطال في عمره. وبهذه المناسبة السعيدة أهدى إلينا الشيخ بشنون مجموعة من كتبه القيمة، أذكر منها: الجذور الشعبية في الحركة الإصلاحية، تأملات في السيرة النبوية، الثقافة والشخصية الوطنية…الخ.
أ/د مولود عويمر.

أوسمة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق